عربي

لبنان تتهم المعارضة بالتحريض على الإحتجاجات الأخيرة

اتهم رئيس وزراء لبنان “حسان دياب” معارضيه يوم السبت بتعميق أزمة العملة في البلاد والتحريض على الاضطرابات وذلك في الوقت الذي دخلت فيه الاحتجاجات التي تسبب فيها انخفاض حاد جديد في قيمة العملة يومها الثالث.

وقال “دياب” في كلمة بالتلفزيون يوم السبت :”إن المعارضين السياسيين يسعون لتقويض جهود الحكومة للتحقيق في قضايا الفساد وإنهم أثاروا الاضطرابات الأخيرة”.
وأضاف: ”اليوم نحن هنا، وسط هذا الهمّ المالي والمعيشي، حاول البعض الاستثمار مجدداً، من دون أي رادع وطني. ضخوا الأكاذيب والشائعات وساهموا في تعميق أزمة الليرة اللبنانية، وتسببوا بأزمة كبرى، ودفعوا الناس إلى الشارع“.
إلا أن المحتجون عادوا إلى الشوارع في مختلف أنحاء البلاد يوم السبت، وتظاهروا في بيروت وطرابلس في الشمال وصيدا في الجنوب وطالب كثير منهم الحكومة بالاستقالة.
ويمكن أن يتسبب تجدد الاضطرابات في تعقيد محادثات لبنان الجارية مع صندوق النقد الدولي حول برنامج إصلاح تأمل أن يتيح لها الحصول على تمويل قيمته مليارات الدولارات لتبدأ الانتعاش الاقتصادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى